أخر الاخبار

جسر أوريسند أشهر إعجاز هندسي لجسر في العالم

 

يعتبر جسر أوريسند أحد أفضل وأشهر الجسور علي مستوي العالم نظرا لفخامة وجمال الجسر بالإضافة إلى  دقة التصميم الهندسي والمعماري . كما يمتلك الجسر والنفق أحدث نظام للمراقبة في أوروبا حيث تقوم الكاميرات الإلكترونية بتتبع المركبات المارة علي الجسر والنفق بدقة ، وفي حالة توقف أي سيارة في الطريق يتم عرض صورة حية للموقع لمراقبة الامن والسلامة .


جسر أوريسند 


جسر أوريسند الذي يربط الدنمارك بالسويد تم البدأ في إنشاء الجسر عام ١٩٩٥ وتم الإنتهاء من بناء الجسر وبدأ التشغيل والإفتتاح عام ٢٠٠٠ ، الجسر يبلغ طوله حوالي ١٦ كيلومتر مربع وعرض ٢٤ متر . 


جسر أوريسند يتكون من ثلاث أجزاء ، أول تلك الأجزاء وبداية الجسر من الدنمارك وبطول حوالي ٣،٥ كيلومتر مربع وبعمق ٩٠ قدم تحت سطح الماء حتي لا يعيق الجسر حركة السفن والملاحة البحرية.


نفق جسر أوريسند 


ثم الجزء الثاني وفيه يرتفع جسر أوريسند تدريجيا وصولا إلي أحدي الجزر الاصطناعية ( جزيرة ببيرهولم ) وطول ذلك الجزء يبلع حوالي ٤ كيلومتر  ، ثم يأتي الجزء الثالث وهو عبارة عن جسم جسر أوريسند وبطول حوالي ٧ كيلومتر مربع وهو معلق أو مشدود بكبلات .


صورة توضيحية لجسر أوريسند وتظهر به الجزيرة الاصطناعية 


جسر أوريسند ، يقع جزء من الجسر تحت الماء حتى لا يتعارض مع مرور السفن. والجسر يربط بين العاصمة الدنماركية كوبنهاجن ومدينة مالمو السويدية ، ويزن جسر أوريسند حوالي ٨٢ ألف طن .


الجزء المشدود بالكابلات من جسر أوريسند بإتجاه السويد 


أتفقت حكومة الدنمارك و السويد على إنشاء الجسر وبلغت تكلفة إنشاء جسر أوريسند حوالي ٣.٥ مليار يورو ومن المتوقع تحصيل ذلك المبلغ بحلول عام ٢٠٣٥ من خلال تحصيل رسوم المرور من و الي الجسر ، مما يسهل حركة التبادل التجاري والثقافي والسياحي بين البلدين ، والجسر يسمح بمرور السيارات و القطارات.


الجسر يربط بين العاصمة الدنماركية كوبنهاجن وبين واحدة من أكبر مدن السويد وهي مدينة مالمو. 


جسر أوريسند الذي يربط بين الدنمارك و السويد 



إقرأ أيضا :



تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -