أخر الاخبار

الفيروس المستجد الاكثر ضررا من كورونا

بسم الله الرحمن الرحيم 


ماهو الفيروس الأخطر والأكثر ضررا من فيروس كورونا والذى يؤدى أيضا الى الموت المحقق !!


مع إنتشار فيروس كورونا في الشهور القليلة الماضية وكثرة الإحصائيات المنتشرة عن عدد الاصابات والوفيات اليومية بالطبع الفيروس من أخطر الاوبئة التي ظهرت في الارض سريعة الانتشار علي الرغم من صغر حجمه الذي لايري بالعين المجردة فلك أن تتخيل أن فيروس كورونا قد أصاب عشرات الملايين من البشر حول العالم وأن مجموع الفيروسات المنتشرة من الكورونا التي اصابت وتسببت في وفاة ما يقرب من ٢ مليون إنسان  يبلغ مجموع أوزان تلك الفيروسات مجتمعين 2جرام الاربع وان تلك الكمية الضئيلة جدا قد أرعبت أكثر من 8 مليار نسمة حول العالم, مما لاشك فاجعة بشرية ومما يزيد الأمر سوأ هو ظهور سلالة جديدة و موجه أخري شرسة تضرب العالم ،  نسأل الله العظيم ان يزيل هذه الغمة عن قريب أن شاء الله. 



أما موضوع مقالنا اليوم عن فيروس اكبر وأخطر وأكثر عدوانية من فيروس الكورونا covid_19 المنتشر حاليا الا وهو فيروس الجوع 



الجوع هو الإحساس بالحاجة إلى الطعام وينشأ عن طريق مستقبلات في الكبد ويعتبر شعور غير مريح حين تحدث تقلصات بالمعدة بعد اخر وجبة بمدة تتراوح بين 12 الي 24 ساعة ويزيد الإحساس بالجوع كلما تقلصت نسبة السكر بالدم ويصل ألم الجوع اقصاه بعد 3 أو 4 ايام وينتهي بتناول الطعام إذا ما توافر ويسبب الجوع لفترات طويلة تلفا دائما في أعضاء الجسم إنتهاء بالموت المحقق



فلك أن تعلم عزيزي القارئ انه يموت بسبب الجوع والحاجة فقط الي الطعام فرد كل ثانية و4000 فرد كل ساعة ويموت أكثر من  50000 فرد حول العالم يوميا بسبب قلة الطعام و احساسه بالجوع  اي ما يعادل 58% من نسبة الوفيات بالعالم وذلك وفق احصائيات (2001_2004) 




علي الرغم من التحسن النسبي في انخفاض عدد الوفيات بسبب الجوع الذي وصل هذا العام الي ما يقرب من 4مليون نسمة  وفي نفس العام 2020 تم تسجيل أكثر من 842 مليون شخص يعانون من نقص التغذية على الرغم من أن الغذاء العالمي المنتج يكفي لدعم سكان العالم   ووفقا لأحدث مؤشر للجوع العالمي الصادر عن معهد البحوث الغذائية الدولية ان المجتمع الدولي ليس في طريقة الى القضاء على الجوع بحلول 2030 وتعد البلدان الاكثر تضررا من الجوع هي مناطق الصراعات والنزاعات السياسية ومن بينها اليمن الان الا ان الدول الأكثر جوعا توجد بالشكل الاكبر في افريقيا وجنوب اسيا ومن ابرز الدول التي تعاني مستويات مقلقة من الجوع.




وفقا لمنظمة التنمية وتنظيم المساعدات الانسانية الالمانية والمؤسسة الايرلندية هي دول أفريقيا الوسطى التي تعاني من مستوى مقلق للغاية تليها اليمن وتشاد ومدغشقر و زامبيا واوضح التقرير ان التغيرات المناخية والصراعات العنيفة والحروب والتباطئ الاقتصادي والفقر وبطبيعة الحال فيروس كورونا المستجد حاليا عوامل تبقي على استمرار  الجوع بنسب كبيرة الان وفي مناطق عديدة بالعالم نسأل الله ان تجتمع الدول والحكومات لمحاربة الجوع كما تتكاتف الان لمحاربة الكورونا وان كانت محاربة الجوع اسهل من محاربة الفيروس لان بالفعل الانتاج العالمي من العذاء يكفي لسد احتياجات سكان الارض.


يمكنك مراجعة جميع إحصائيات العالم المحدثة من أعداد السكان والمواليد و الوفيات بسبب الامراض والجوع والاموال المنفقة علي الصحة والاسلحة وغيرها من هنا 



إقرأ أيضا





أسأل الله الخير لي ولكم ان شاء الله



تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -