أخر الاخبار

ما هو الغسق والفرق بينه وبين الشفق


تعريف الغسق وما الفرق بين الغسق والشفق؟


الغسق  :


ما هو الغسق ؟


الغسق هو الفترة الذي يبدأ فيها الظلام بعد أن تغرب الشمس ، أو ما يعرف ببداية عتمة الليل ، فكل واحد منا إذا لاحظ جيدا أنه بعد غروب الشمس لا تعتم السماء مباشرة ، بل تظهر الظلمة بشكل تدريجي خلال الفترة الزمنية التي تكون ما بين أذان المغرب وأذان العشاء ، في وقت أذان المغرب هو موعد تلاشي آخر نقطة مرئية من الشمس وراء الغلاف الجوي صاحب الإرتفاع الصفري أى أنه لم يمنع الشمس جبل أو هضبة ، فانك ترى أن الشمس مثلما وأنها تذوب في الأفق في خط يماثل تماما لخط قدميك على الأرض ذات الإرتفاع الصفري .


الغسق والشفق والفرق بينهما

و يكون هذا ملحوظا بنسبة مئة بالمئة على شاطئ البحر ، فإنك تستطيع أن ترى الشمس كأنها تنزل في البحر وتغرق فإن هذا يعتبر هو وقت غروب الشمس وهو موعد أذان المغرب ، فيمر بعد فترة أذان المغرب فترة أخرى ما بين حوالي من 80 إلى 90 دقيقة حتى يتم إكتمال ظلمة السماء بعد الغروب ، وفي أثناء هذه الفترة تظل السماء بدخولها في العتمة بصفة تدريجية إلى أن تصل إلى الظلمة تماما بعد حوالي 90 دقيقة من وقت غروب الشمس وعند حلول العتمة يأتي وقت أذان العشاء .


إن ضوء الغسق هو عبارة عن قوس من أشعة الشمس ، وتكون هذه الأشعة عريضة بيضاء أو قرنفلية اللون والتي تكون في حالة إنتشار في السماء تكون منتشرة على شكل جسيمات مثل الغبار الذي يكون عالقا في الغلاف الجوي ، يمكن أن يظهر هذا ضوء الغسق فوق أبعد وأعلى سحابة في وقت اختفاء  الغسق أو حدوث أى انعكاس لأى إقليم من أقاليم حقول الثلج في الجبل بعد غروب الشمس.


وصف الغسق :


فإن ما نستطيع رؤيته في هذا الوقت في السماء أثناء هذه التسعين دقيقة بين موعد المغرب وموعد العشاء فإن هذا هو ما يسمى الغسق ، الذي يتكون من ألوان مختلفة في غاية الروعة و الجمال في أفاق السماء من جهة غروب الشمس ، فإنك تستطيع أن ترى ألوان متعددة تنتج عن ظاهرة إنكسار الأشعة الشمسية عند مسافة أكبر في الطول من الغلاف الجوي بسبب شدة إنحدار الأشعة الخارجة من الشمس مع مستوى التعامد على الغلاف الجوي قبل و بعد غروب الشمس مباشرة ، واللون الأكثر جمالا الذي يرى من بين هذه الألوان في وقت الغسق هو اللون الأحمر الناري ، ويعطي هذا اللون السماء منظر جميل في غاية الروعة .


ويطلق على هذه الفترة من الغسق التي تتميز باللون الأحمر بإسم الشفق الأحمر ، وكلما فات الوقت زادت العتمة والكلمة بشكل تدريجي ، حتى إذا إنتهى وقت الغسق أتت الظلمة الشديدة ويستمر الغسق حتى يبلغ ظل الأرض السماء فوق الأفق ، ويحل أيضا الظلام وتوضح النجوم ويظهر كوكب الزهرة المعلوم بثاني كوكب مضيء بعد القمر في الفضاء المظلم فوق الأفق المقابلة لكوكب الزهرة في المنطقة العازلة لضوء الشمس .


بعد إنفجار بركان كراكاتوا سنة 1883م ظهر غروب شمس أحمر بصورة متتالية تتصف بالروعة والجمال حول العالم ، وبسبب هذه الكمية الوفيرة من الغبار البركاني التي سببها إنفجار البركان وصلت لإرتفاع عالي ووصلت بواسطة الرياح الجوية الي الكثير من دول العالم.


السبب في الغسق أن الضوء لا يأتي مباشرة في الظلام الشديد من ضوء النهار ، إختفاء ضوء الشمس في الأماكن العليا من الغلاف الجوى للأرض. 


ماالفرق بين الغسق والشفق ؟


الغسق هو الذي يرمز إلى الوقت الذي يبدأ مباشرة بعد حلول المساء ، والشفق وهو يتمثل في بداية المساء عندما تكون السماء زرقاء ومشرقة ،  أثناء الغسق يحتاج إلى وجود ضوء اصطناعي عند القراءة بالخارج لأن لا يوجد أشعة الشمس تكون مبعثرة ومضاءة على عكس الشفق ، يتم تقسيم الغسق إلى ثلاث مراحل رئيسية: الغسق المدني ، البحري ، والفلكي.


مراحل حدوث الغسق : 


حدث الغسق المدني ، في المساء أثناء ما يكون المركز الهندسي للشمس أقل من الأفق بحوالي 6 درجات، الأشياء الفلكية تصبح مرئية في ذلك الوقت .


يحدث الغسق البحري ، في المساء أثناء ما تكون الشمس 12 درجة تحت الأفق. الأجسام النجمية في السماء تصبح ظاهرة ومرئية بصورة واضحة .


يحدث الغسق الفلكي ، أثناء ما يكون المركز الجغرافي للشمس في 18 درجة تحت الأفق. بعد هذه النقطة ، لم تكن السماء مضيئة .


أما الشفق هو وقت النهار بين شروق الشمس والفجر ، والوقت ما بين غروب الشمس والغسق أثناء الشفق ، تنتشر أشعة الشمس في الغلاف الجوي العلوي وتضيء على الغلاف الجوي السفلى للأرض تم تحديد أن الشفق يتم خلال ثلاث مراحل فرعية بواسطة علماء الفلك وهم :


الشفق المدني ، البحري ، والفضائي على نسبة إرتفاع الشمس بالنسبة إلى أفق الأرض. 


يحدث الشفق المدني عندما تسقط الشمس أقل من 6 درجات في أفق الأرض. إنه ألمع الشفق وينظر إلى الأفق بوضوح دون مساعدة من الضوء الإصطناعي. تستخدم الدول تعريف الشفق المدني لسن القوانين المتعلقة بالصيد والطيران وإستخدام المصابيح الأمامية.


يحدث الشفق البحري عندما تقع الشمس بين 6 و 12 درجة تحت الأفق. أثناء الشفق البحري ، يلزم وجود ضوء إصطناعي للأنشطة في الهواء الطلق نظرًا لوجود القليل من أشعة الشمس التي تضيء جو الأرض. يعود الشفق البحري إلى العصور القديمة عندما إستخدم البحارة النجوم للتنقل في البحر. يتم إستخدام هذه الظاهرة من قبل الجيش الأمريكي لبدء عملياتهم التكتيكية .


الشفق الفلكي هو الوقت الذي تقع فيه الشمس بين 12 و 18 درجة تحت أفق الأرض. إنه أحلك الشفق عندما تكون السماء مظلمة بما فيه الكفاية لجميع أنواع الملاحظات الفلكية.


يعتمد طول الشفق على خطوط العرض حيث يكون لدى المناطق المدارية والمناطق الاستوائية شفق أقصر مقارنةً بخطوط العرض العليا. خلال المناطق القطبية خلال الاعتدال مارس ، لا يواجه القطب الشمالي الشفق البحري والفلكي. بدلا من ذلك ، هناك الشفق المدني المستمر. خلال الاعتدال في سبتمبر ، لم يكن هناك شفق على الإطلاق في القطب الشمالي بسبب يوم القطبية وصباح منتصف الليل. بعد هذه الظاهرة ، تغرق الشمس تحت الأفق مسببة أيام من الشفق المدني المستمر ثم الأيام التالية من الشفق البحري تليها الشفق الفلكي. نفس الظاهرة موجودة في القطب الجنوبي في أوقات معاكسة من السنة.



إقرأ أيضا  : 


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -