أخر الاخبار

مصر هبة النيل ، حكاية عروس النيل حقيقة أم خيال ؟!!

 

مصر هبة النيل فلولا النيل لكانت مصر صحراء جرداء لازرع فيها ولا ماء ، فالنيل هو رمز الحياة بالنسبة لمصر ومصدر الماء والخصوبة لأرض مصر ومصدر الحياة للمصريين ، كما أن النيل هو الشريان الذى يربط بين سكان وادى النيل وهو وسيلة المواصلات والتنقل لديهم مما يساعدهم على التبادل الحضارى والثقافى فيما بينهم ، فعلى ضفتى النيل توحد القطرين وقامت المدن والقرى وأقامت مصر أعظم وأعرق حضارة عرفتها البشرية .


فى شهر أغسطس من كل عام كان يأتى " فيضان النيل " مما يشكل فرحة وإحتفال كبير ، فكان الفيضان يعنى الزراعة والخضرة والنماء وعدم فيضان النيل يعنى القحط والفقر للبلاد وحلول المجاعات والكوارث وعدم إستقرار الحكم مثل ما حدث فى عصر " الملك سوزر " والذى استمر سبع سنوات ، وكذلك مالسبع سنوات العجاف التى تحدث عنهم القرآن الكريم أيام " سيدنا يوسف " - عليه السلام - وكان ذلك بسبب عدم فيضان النيل لذلك قرر القدماء المصريين تقديساً للنيل ودوره فى الحفاظ على الحياة أن يقيموا إحتفالاً كل عام للوفاء بفضل النيل وأطلقوا عليه " عيد وفاء النيل " .


ما هو عيد وفاء النيل ؟


قدس المصريون القدماء النيل و أطلقوا عليه ( حابى ) أى واهب الحياة نظراً لما يفعلة من خير ونماء فى البلاد وحفاظاً على فيضانه كل عام وعدم حلول القحط والفقر فيقيموا له احتفالاً كل عام ويقدموا له القرابين ويغنون له الأغانى ويؤلفون له القصائد والأناشيد عرفاناً منهم بفضله عليهم وحتى لا ينقطع فيضانه عنهم  ، وقد استمر ذلك الإحتفال " بعيد وفاء النيل " فى العصور الإسلامية مع تغيير بعض الطقوس بما يناسب الدين الإسلامى .


الإله حابى



قصة عروس النيل :


فى عيد وفاء النيل كان المصريون القدماء يلقون بأجمل فتاة فى النيل بعد تزيينها بأجمل الزينة كنوع من أنواع العرفان بفضل النيل ولكى لا يقطع عنهم فيضانه وفى يوم لم يتبقى فتاة جميلة سوى ابنة الملك لكن الملك لم يكن عنده أولاد غير هذه الفتاة وكان شديد التعلق بها وكانت المربية التى كانت ترعاها شديدة التعلق بها ولكى لا تفقدها فكرت فى حيلة تفعلها لكى لا يتم إلقاء ابنة الملك فى النيل فقامت بصنع تمثال خشبى يشبة ابنة الملك تماماً وقامت بتزيينة وأصرت على إلقاءه بنفسها لكى تقدمها قرباناً للنيل فحزن الملك حزناً شديداً حتى مرض وعندها أعادت المربية له ابنتة ومنذ ذلك الوقت وأصبح القدماء المصريون يقومون بإلقاء التماثيل الخشبية وليس الفتيات ، وهذا ما أقره علماء الآثار بعد دراسة حيث قالوا أن الحضارة المصرية حضارة راقية لم تكن تعرف التضحية بالبشر لإرضاء الآلهه ، كذلك النقوش وجميع النصوص الخاصة بمصر القديمة لم تذكر أىٍ منها حكاية عروس النيل . 


حكاية عروس النيل حقيقة أم خيال ؟!


قال الدكتور زاهى حواس عالم الآثار أن قصة عروس النيل قصة رمزية لم تحدث على الإطلاق فى الحياة المصرية القديمة كما أوضح بسان الشماع أن حكاية عروس النيل لا يوجد ما يثبتها من نصوص أو نقوش ولا حتى على جدران المعبد الخاص بالأمراء والكهنة .


لماذا سميت مصر بهدية النيل ؟


نهر النيل يحافظ على الحياة فى مصر ، مصر هي دولة تقع في شمال أفريقية ترتبط بجنوب غرب آسيا بشبه جزيرة سيناء ، مصر هى واحدة من أقدم الحضارات فى العالم ، وتعتبر واحدة من مهد الحضارات ، مصر القديمة كانت حضارة قديمة فى شمال أفريقيا تحمل اسم " هبة النيل " ، والتى كانت تتركز عاى طول مجرى نهر النيل الأدنى


هبة النيل : 


بخلاف وادى النيل ، جزء كبير من أراضى مصر صحراء مع بعض الواحات لذلك تعتمد البلاد على النيل لإمدادها بالمياه .


هيرودوت " المؤرخ اليونانى " هو من أطلق لقب مصر " هدية نهر النيل " لأن مصر القديمة تدين ببقاءها على نهر النيل ، كما أن نهر النيل هو السبب الرئيسى وراء بدء الحضارة فى مصر القديمة


فيضان نهر النيل : 


يعتبر فيضان نهر النيل دورة طبيعية حرجة تم الإحتفال بها منذ العصور القديمة ، والفيضان هو عطلة سنوية تبدأ فى 15 أغسطس وتستمر لمدة أسبوعين .


إعتقد المصريون القدماء أن النهر يفيض سنوياً بسبب دموع إيزيس عندما كانت تبكى من أجل زوجها القتيل أوزوريس  ،( أسطورة إيزيس وأوزوريس )


الفيضانات هى نتيجة لرياح موسمية سنوية من مايو إلى اغسطس والتى تسبب فى هطول أمطار غزيرة فى المرتفعات الإثيوبية التى يصل إرتفاعها الى 14928 قدم يأخذ نهر عطبرة والنيل الأزرق نسبة كبيرة من مياة الأمطار إلى نهر النيل ، بينما تتدفق كمية أصغر عبر النيل الأبيض .


تم تقسيم التقويم المصرى الى ثلاثة فصول : شيمو ( الحصاد ) ، بيريت ( النمو ) ، أخيت ( الغمر ) . لنهر النيل أهمية بالغة فبخلاف كونه المصدر الرئيسى للمياه لمصر ، فقد كان بمثابة بوابة مصر إلى أجزاء أخرى من العالم 


شيد إسماعيل باشا قناة الابراهيمية فى عام 1873 لتمديد الرى الدائم



موضوعات ذات صلة :


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -