أخر الاخبار

الفرق بين الزوجة والمرأه والصاحبة


 ﺍﻟﻔﺮﻕ ﺑﻴﻦ (ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ) ﻭ(ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ) ﻭ(ﺍﻟﺼﺎﺣﺒﺔ)؟ 


ما هو الفرق بين الزوجة والمرأه والصاحبة : 


في لغة القرآن الكريم نجد التفسير الوافي لمعاني الكلمات الثلاثة والفرق بينهما ، فلغة القرآن الكريم هي أبلغ وأوفي وأدق لغة يمكن الإعتماد عليها .


الفرق بين الزوجة والمرأه والصاحبة 


أولا : (ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ) : 


ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻧﺖ ﻫﻨﺎﻙ ﻋﻼﻗﺔ ﺟﺴدية ﻭﻳﺘﺮﺍﻓﻖ ﺫﻟﻚ ﺑإﻧﺴﺠﺎﻡ ﻓﻜﺮﻱ ﻭﺗﻮﺍﻓﻖ ﻭﻣﺤﺒﺔ  ﺗﺴﻤﻰ ﺍﻷﻧﺜﻰ هنا ‏(ﺯﻭﺟﺔ) .


• ﻗﺎﻝ ﺗﻌﺎﻟﻰ: ‏(إﻣﺮﺃﺓ ﻧﻮﺡ) ، ‏(إﻣﺮﺃﺓ ﻟﻮﻁ‏) ﻭﻟﻢ ﻳﻘﻞ (ﺯﻭﺟﺔ) بسبب الخلاف الفكري والعقائدي بينهما ، فهم أنبياء مؤمنون وزوجاتهم غير مؤمنات .. 


• وقال تعالى: ‏(إﻣﺮﺃﺓ ﻓﺮﻋﻮﻥ‏) .. ﻷﻥ ﻓﺮﻋﻮﻥ ﻟﻢ ﻳﺆﻣﻦ ﻭﻟﻜﻦ إﻣﺮﺃﺗﻪ آﻣﻨﺖ ..


بينما أنظر إلى مواضع إستخدام القرآن الكريم للفظ (زوجة) .. 


قال تعالى : ( ﻭﻗﻠﻨﺎ ﻳﺎ ﺃﺩﻡ ﺍﺳﻜﻦ ﺃﻧﺖ ﻭﺯﻭﺟﻚ ﺍﻟﺠﻨﺔ ) ، ‏(ﻳﺎ ﺃﻳﻬﺎ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﻗﻞ ﻷﺯﻭﺍﺟﻚ) ، وذلك ليدلل الله جل جلاله على التوافق الفكري والإنسجام التام بينهما .


ﻭﻟﻜﻦ في ﻣﻮﺿﻮﻉ آخر ، ﻟﻤﺎﺫﺍ إستخدم القرآن الكريم لفظ (إمرأة) على لسان سيدنا زكريا على الرغم من أن هناك توافق فكري وانسجام بينهما ؟ 


• ﻳﻘﻮﻝ الله تبارك وتعالى : ‏(ﻭﻛﺎﻧﺖ إﻣﺮﺃﺗﻲ ﻋﺎﻗﺮﺍً‏) ، والسبب في ذلك أﻧﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺤﺘﻤﻞ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﻫﻨﺎﻙ ﺧﻠﻞ ما ﻓﻲ ﻋﻼﻗﺔ ﺯﻛﺮﻳﺎ ﻣﻊ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﺑﺴﺒﺐ ﻣﻮﺿﻮﻉ ﺍلإﻧﺠﺎﺏ ، ﻓﻴﺸﻜﻮ ﻫﻤﻪ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻠﻪ تعالى  ولكن بعد أن رزقه الله ولدا وهو سيدنا يحيى إختلف التعبير القرآني وقال الله تعالى ( ﻓﺎﺳﺘﺠﺒﻨﺎ ﻟﻪ ﻭﻭﻫﺒﻨﺎ ﻟﻪ ﻳﺤﻴﻰ ﻭﺃﺻﻠﺤﻨﺎ ﻟﻪ ﺯﻭﺟﻪ‏ ) 


ﻭﻓﻲ ﻣﻮﻗﻒ ﺁﺧﺮ ﻓﻀﺢ الله بيت ﺃبي ﻟﻬﺐ ﻓﻘﺎﻝ ﺗﻌﺎﻟﻰ :  ‏( ﻭإﻣﺮﺃﺗﻪ ﺣﻤﺎﻟﺔ ﺍﻟﺤﻄﺐ‏ ) ليدلل القرآن أنه لم يكن بينهما إنسجام وتوافق !


ثانيا : (ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ) : 


إﺫﺍ ﻛﺎﻧﺖ ﻫﻨﺎﻙ ﻋﻼﻗﺔ ﺟﺴدية ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺬﻛﺮ ﻭﺍﻷﻧﺜﻰ ، ولا يوجد بينهما إنسجام وتوافق فكري ومحبة ﺗﺴﻤﻰ ﺍﻷﻧﺜﻰ ﻫﻨﺎ ‏(ﺍﻣﺮﺃﺓ) .


ثالثا : (الصاحبة) : 


يستخدم القرآن الكريم لفظ (صاحبة) عند إنقطاع العلاقة الفكرية والجسدية بين الزوجين ، لذلك فأن معظم مشاهد يوم القيامة إستخدم فيها القرآن الكريم لفظ ( صاحبة ) .


قال الله تعالى : ‏( ﻳﻮﻡ ﻳﻔﺮ ﺍﻟﻤﺮﺀ ﻣﻦ ﺃﺧﻴﻪ ﻭﺃﻣﻪ وﺃﺑﻴﻪ ﻭﺻﺎﺣﺒﺘﻪ ﻭﺑﻨﻴﻪ ) لأن ﺍﻟﻌﻼﻗﺔ اﻟﺠﺴﺪﻳﺔ ﻭﺍﻟﻔﻜﺮﻳﺔ إنقطعت بينهما بسبب الموت أولا ثم أهوال يوم القيامة ثانيا .


ﻭﺗﺄﻛﻴﺪﺍً ﻟﺬﻟﻚ ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﺻﺮﺍﺣﺔ : 


(ﺃﻧﻰ ﻳﻜﻮﻥ ﻟﻪ ﻭﻟﺪ ﻭﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﻟﻪ ﺻﺎﺣﺒﺔ)  ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻟﻢ ﻳﻘﻞ ‏(ﺯﻭﺟﺔ‏) ﺃﻭ ‏(ﺍﻣﺮﺃﺓ‏) ، وذلك لينفي ﺃﻱ ﻋﻼﻗﺔ ﺟﺴﺪﻳﺔ ﺃﻭ ﻓﻜﺮﻳﺔ ﻣﻊ ﺍﻟﻄﺮﻑ نفيا قاطعا ﺟﻤﻠﺔَ ﻭﺗﻔﺼﻴﻼ .



إقرأ أيضا  : 




تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -