أخر الاخبار



رهاب الزواج أو " الجاموفوبيا " هو الشعور بالخوف من الزواج وتفضيل العزوبة ، وقد اشتق من الكلمة اليونانية "gamos" بمعني الزواج ، علي عكس "anuptaphobia" وهو الخوف من عدم وجود علاقة أو الخوف من البقاء غير متزوج او متزوج من الشخص الخطأ . 


ورهاب الزواج هو عبارك عن خلل نفسي يظهر بحالة رهاب خارج عن سيطرة الشخص ، وغير مستند الي أسباب منطقية في شأن الإرتباط الرسمي ، وخصوصاً الزواج ، وهو رهاب شائع يحدث عند البشر ، وخاصة الرجال .


الجاموفوبيا او رهاب الزواج



الرجال يميلون إلي الخوف من الزواج بسبب المخاطر الشخصية والمالية والإجتماعية التي تأتي مع الزواج . 


- أعراض رهاب الزواج :


تظهر أعراض الجاموفوبيا الجسدية واضحة علي الشخص المصاب خصوصاً حين يشعر بالإلتزام أو الضغط ، أو إقتراب موعد الإرتباط . فنراه يرتجف ، يشعر بالغثيان وبرغبة في البكاء ، يزيد معدل ضربات القلب بشكل ملحوظ ومقلق ، يشكو من آلام في الصدر ، ودوار متكرر مع ضيق في النفس وإحساس بالتعرق ، تترافق هذه كلها مع قلق مستمر وخوف يتملك الشخص ويؤثر علي وظائفه الحياتيه ، مثل النوم والأكل ، والعمل والعلاقات بالآخرين ، يحاول تجنب موضوع الزواج بإستمرار ، لتفادي الأفكار السلبية والصور التي تثير الخوف في نفسه لكنه لا يستطيع السيطرة عليه . 


وكذلك كل أعراض القلق النفسية والجسمانية بصورة متزايدة مثل : ( سرعة ضربات القلب - اختناق في الصدر - شعور بالدوار - شعور بالتنميل في الجسد والخفقان في القلب - رغبه في التبول - مغص معوي ) .  


- أسباب رهاب الزواج :


1 - عدم تمكن الشخص من تحمل المسؤلية واتخاذ القرارات المصيرية : مع اختلاقه الحجج للهروب من الإلتزامات مثل ضيق الوقت والظروف المالية السيئة او عدم التمكن من تحمل مسؤلية إنجاب الأطفال ، قد تكون هذه الحجج والأعذار غير موجودة فعلياً او يمكن معالجتها  لكن الشخص المصاب بفوبيا الزواج يظل متمسكاً بها . 


2 - الخوف من العلاقة الجنسية : بعض البنات يخفن خوفاً شديداً يصل الي درجة "الرعب" من الاتصال الجنسي مع الرجال ، وما يترتب عليه من آلام وحمل وولادة وقد يكون هذا الخوف بسبب التعرض في الصغر لإغتصاب أو تحرش جنسي او تخويف من المحيطين بها من العلاقة الجنسية . 


3 - الخوف من قطع التواصل وفقد المعيشة مع الأسرة الأساسية : وهذا النوع يظهر لدي الفتيات - خاصة عند الخطوبة ويزداد مع عقد القران واقتراب موعد الزواج . 


4 - البطالة فالشباب الذين لا يجدون وظائف من شأنها أن تمنحهم ما يساعدهم علي التخطيط لمستقبلهم ، مما يثير لديهم مشاعر القلق المتعلقة بالمستقبل الزواجي وبناء الأسرة بل وفي حالات نفسية خاصة قد يتطور قلق المستقبل الزواجي الي ظاهرة الجاموفوبيا . 


5 - انفصال الوالدين : والذي قد يخلق لدي الشخص الخوف من الزواج . 


- علاج رهاب الزواج :


1 - اعرف أسباب خوفك : ما الذي تخشاه بالظبط ؟ هل ينتابك الخوف من الطلاق ؟ هل انت خائف من فقدان حريتك ؟ ستكون أكثر استعداداً للتغلب علي خوفك اذا كنت تعرف ما تخاف منه . 

 

2 -  معرفة فوائد الزواج ومنها السعاده والصحة .


3 - التخلص من سلبيات الماضي : بالعلاج المعرفي السلوكي هي واحدة من العلاجات الأكثر فاعلية ل gamophobia . قد تكون Gamophobia ذات صلة بذاكرة وتجربة سابقة مقلقة . يقدم المعالج السلوكي المشورة للشخص ويحاول أن يتخلص من الأفكار السلبية التي ينتقل إليها المرء تجاه الزواج . 



يميل الشخص المولع للأشمئزاز الي الإندفاع الي الخوف بسبب الصور السلبية والمزعجة المرتبطة بالزواج ، وليس بسبب الزواج بشكل مباشر . يقوم المعالج بأجراء جلسات نقاش ومحادثات صحية ودلائل لإستبدال هذه الصور السلبية بأخري إيجابية .  


لماذا يجب التعجيل في تجاوز هذه الرهبة ؟ 


يمكن ان تهدم الجاموفوبيا علاقات ، مسببة انزواءً اجتماعياً ، وحدةً ، وعجزاً عن إقامة أي من العلاقات ليست العاطفية منها فحسب . كما أنها يمكن ان تنتهي الي ما لا يحتمل ، الإضرابات المزاجية ، الاكتئاب ، الإقبال علي تعاطي الكحولات والمخدرات ، او حتي في بعض الأحيان يمكن ان توحي بهواجس أفكار إنتحارية . 


اقرأ أيضاً :



تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -