أخر الاخبار

أسرار لا تعرفها عن النوم

 


نظرة الطب للنوم : 


مخالفة لما كان سائداً في الأوساط الطبية قبل عدة عقود ، وعلي الرغم من الجهود العلمية الواسعة في محاولات فهمه ، فإن الطب لا يزال يعترف بأنه يجهل الكثير من أسرار النوم .


وتحت عنوان " النوم نشاط ديناميكي " يشير الباحثون في المعهد القومي الأمريكي للإضطرابات العصبية والسكتة الدماغية إلي أن الوسط الطبي وعموم الناس ، كانوا حتي خمسينات القرن الماضي يرون النوم جزءاً سلبياً يستغرق المرء فيه في الرقاد والسبات خلال فترة من اليوم ، إلا أننا اليوم نعلم أن الدماغ وأجزاءه تعمل بنشاط كبير جداً خلال فترة النوم ، وأنه يؤثر في أدائنا العملي بشقيه البدني والذهني ، وعلي صحتنا الجسدية والعقلية من خلال كثير من الآليات التي لا نعلم عنها الكثير . 


مراحل النوم ومعلومات لا تعرفها عن النوم 

• هناك خمسة مراحل للنوم : 


النوم هو حالة من الفقد الإختياري للوعي ، وخلاله نمر عادة بخمس مراحل ، وتتميز  المراحل الأربعة الأولي منها ، بعدم وجود حركة العين السريعة ، أما المرحلة الخامسة فهي التي تحصل فيها حركة العين السريعة . 


• المرحلة الاولي من النوم : 


هي مرحلة النوم الخفيف ، وهي مرحلة نكون خلالها قابلين لكي ندخل أو نخرج من النوم بسهولة ، كما يسهل علينا خلالها أن ندخل في المراحل التالية من النوم ، وفي هذه المرحلة يحدث الآتي :


• تتحرك أعيننا ببطء شديد .    

• تبدأ عضلات الجسم في الإسترخاء ، ويكون نشاطها بطيئاً . 

• عند إيقاظ المرء خلال هذه المرحلة ، فإنه قد يتذكر أجزاء أو بعضاً من مكونات صور بصرية مرت به خلالها . 


قد تحصل لدي البعض حركات مفاجئة من الإنقباضات العضلية خاصة الساقين أو اليدين ، يعقبها استرخاء عضلي ذو صفة مريحة وشعور بالبدء في الإستغراق والخلود إلي نوم مريح . 


• المرحلة الثانية من النوم : 


تتوقف حركة العينين ، وتبدأ في البطء حركة الموجات الكهربائية السارية في الدماغ ، وتتخللها من آن لآخر ، وبشكل مفاجئ ، موجات كهربائية سريعة . 


• المرحلة الثالثة من النوم : 


وهنا تبدأ مراحل النوم العميق ؛


تصبح موجات كهرباء الدماغ بطيئة جداً ، وذات حجم كبير ، وتدعي موجات دلتا ولكن  أيضا قد تحصل من آن لآخر موجات كهربائية صغيرة وسريعة خلال فترة المرحلة الثالثة من النوم . 


• المرحلة الرابعة من النوم : 


يسكن ويهدأ فيها نشاط الدماغ ، ولا تحصل فيه إلا موجات دلتا البطيئة فقط. 

ولذا ، فإن المرحلة الثالثة والرابعة هي ما تعتبر طبياً مرحلة النوم العميق التي من الصعب جداً إيقاظ النائم خلالهما ، وإذا ما أفاق الشخص خلالهما ، فإنه يمر بفترة من فقد الأحساس بالزمان والمكان والشعور بالترنح ، وهو ما يستمر بضع دقائق وصولاً إلي الإفاقة التامه من النوم .


ومن الناحية البدنية ، لاتكون هناك حركة في العينين خلال المرحلة الثالثة والرابعة كما تكون العضلات مسترخية تماماً ولا نشاط فيها ، وخلال هاتين المرحلتين من النوم العميق ، قد يحصل التبول الليلي ، أو المشي أثناء النوم ، أو الرعب الليلي للكوابيس ، خاصة لدي الأطفال .  


• المرحلة الخامسة من النوم : 


• اضطرابات مرافقة للنوم : 


وهذه الإضطرابات هي أمور غير طبيعية ذات مظاهر سلوكية ذهنية أو وظيفية جسدية ، تحدث خلال فترة الإستغراق في النوم ، وقد تكون افعالاً حركية أو إصدارات صوتية أو سلوكيات أو ظواهر عاطفية أو أحلاماً أو أشكالاً أخري للإدراك الحسي ، ولا يزال هناك اختلاف شاسع في تقسيم أنواع الإضطرابات المرافقة للنوم ، ومن بين هذه الاضطرابات ما يلي : 

- الكلام أثناء النوم : 

وفي هذه الحالة يتحدث النائم بصوت مسموع للمحيطين ومن الممكن أن يكون كلام مفهوم أو غير مفهوم وتشير الإحصائيات أن نصف الأطفال تقريبا يتكلمون أثناء نومهم . 


- رعب الإستيقاظ : 


ويحدث في المرحلة العميقة من النوم وهو حالة من الفزع يصاحبها أحيانا صراخ وحركات دفاعية عضلية قوية ويزداد معها ضربات القلب ويرتفع الضغط ومن الممكن تصاحبها زيادة معدلات العرق .   


- السير نائما : 


  من الإضطرابات الشهيرة أثناء مرحلة النوم العميق أيضاً ، وفيها يقوم النائم بلا وعي بالحركة والتجول ويمكن حمل بعض الأشياء ، وهذه الحالة يصاب بها حوالي 7 % من البالغين . 


- طحن الأسنان : 


تسجل الإحصائيات أن 30 % من الأطفال يقومون بجرش أسنانهم أثناء النوم بخاصة من هم دون سن الخامسة ، وحتي الآن تعتبر هذه الحالة غير معروفة السبب .  


اقرأ أيضاً :


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -